أشياء حدثت منذ نهائي الكان 2008 بين مصر و الكاميرون

الجمعة 3 فبراير

و الجميع ينتظر المباراة الفاصلة النهائية و التي تحسم لقب بطولة كأس الأمم الأفريقية التى تستضيفها الجابون ، حيث يواجه منتخبنا الوطني منتخب الكاميرون في نهائى البطولة الساعة 9 مساءًا  يوم الأحد القادم و التي تعتبر المواجهة الثالثة بين الفراعنة و الكاميرون في نهائيات كأس الأمم الأفريقية ، و لكن هناك الكثير من الأحداث التي تغيرت في منتخبنا الوطني منذ المواجهة الأخيرة مع الكاميرون في نهائى الأمم الأفريقية لعام 2008.

 اعتزال اللاعب محمد أبو تريكة

حيث كانت هذه البطولة لعام 2008 هى البطولة الأخيرة التى شارك فيها نجم النادى الأهلى المعتزل اللاعب المتميز محمد أبو تريكة ، و لم يستطيع المشاركة في اللقاءات البطولة عام 2010 و التي استطاع المنتخب أن يحصد اللقب بسبب الاصابة . و من اللاعبون الذين مازالو متواجدين في الملاعب من جيل أبو تريكة و هم اللاعب أحمد فتحى و عصام الحضرى و محمد عبد الشافى و أحمد المحمدى.

 محمد صلاح وريث أبو تريكة في الملاعب

و خلال هذه الفترة ظهر النجم المتألق محمد صلاح ليعود بالجماهير الي زمن الساحرة المستديرة الجميل ، و الذى يعتبره الجماهير وريث أبو تريكة فى الملاعب و استطاع محمد صلاح أن يصعد بالمنتخب الي الدور النهائي في البطولة فى 2010 و يحقق الفوز و يحصد الكأس.

 حسن شحاتة من قيادة الفراعنة لتدريب بتروجت

 بعد أن وصل المعلم حسن شحاتة مع الفراعنة الي حصد ثلاثة ألقاب  في بطولة الأمم الأفريقية في عام 2006 و في 2008 و أخيرًا في عام 2010 ،  أما الان فان المعلم يدرب فريق بتروجت لينافس في الدورى العام.

 محمد زيدان من الدورى الألمانى الى الإنتاج الحربى 

كان اللاعب محمد زيدان مع الفراعنة في حصدهم للقب بطولة أمم أفريقيا لعام 2008 ، و قد تعرض محمد زيدان إلى الإصابة بالصليبى و بعدها عاد الي اللعب في نادى بنى ياس الإماراتى ثم في نادي الانتاج الحربى ، و هو يعتبر ضمن اللاعبون في النادى العسكرى رغم عدم مشاركته فى التدريبات أو المباريات و لكن من جانبه فهو لم يعتزل و ليس لديه نية للاعتزال.

شارك الموضوع على مواقع التواصل الاجتماعي: [DISPLAY_ULTIMATE_SOCIAL_ICONS]
الزوار يشاهدون الان