الإمارات للطاقة النووية تؤجل تشغيل المرحلة الأولى من المحطة النووية إلي 2018

الجمعة 5 مايو

أعلنت اليوم الجمعة 5 مايو مؤسسة الإمارات للطاقة النووية عن أن دولة الإمارات أصدرت قرار بتأجيل تشغيل أول مفاعل نووي لها و الذي قامت كوريا الجنوبية بإنشاءه لمدة عام نظرًا لعدم حصول الشركة المكلفة بتشغيله على رخصة من هيئة الرقابة على الطاقة النووية الإماراتية حتى هذا الوقت ، و تعتبر محطة براكة هي أكبر مشروعات الطاقة النووية التي تم انشائها في الوقت الحالي و التي من المفترض أن تعمل علي توفير ربع احتياجات الكهرباء في الإمارات عند الانتهاء من انشاؤها الذي من المقرر الانتهاء منه بحلول عام 2020 ، و من جانبها تقوم شركة الطاقة الكهربائية الكورية الجنوبية بتولي قيادة هذا المشروع و العمل علي 4 وحدات من مفاعل إيه.بي.آر-1400 .

و من جانبها فقد أشارت مؤسسة الإمارات للطاقة النووية الي أنه قد تم الانتهاء حاليًا من بناء أول مفاعل ، و لكن يتوقف عمل هذا المفاعل النووي حتي يحصل علي رخصة التشغيل من الهيئة الاتحادية للرقابة النووية ، و الذي يعتبر مشروع مشترك بين كل من مؤسسة الإمارات للطاقة النووية و بين الشركة الكورية الجنوبية للطاقة الكهربائية .

مؤسسة الإمارات للطاقة النووية تمد تشغيل المحطة الأولى الي 2018

و أضافت المؤسسة بأنها سوف تقوم بمد موعد تشغيل المحطة الأولى و التي كان من المقرر أن تعمل هذا العام 2017 الي العام القادم 2018 ، ويرجع ذلك الي عدة أسباب و هي وجود وقت كافي للتقييم الدولي و الذي يهدف الي وجود معايير السلامة العالمية بالاضافة الي زيادة الكفاءة التشغيلية للمحطة ، و و أوضحت المؤسسة بأن الهيئة الاتحادية للرقابة النووية تعمل في الوقت الحالي علي مراجعة الطلب المقدم للحصول علي رخصة التشغيل .

و سوف يخضع هيكل محطة براكة و العاملين فيها الي التقييم الدولي من قبل خبراء من الوكالة الدولية للطاقة الذرية والرابطة العالمية للمشغلين النوويين ، و من جانبه فقد أشار القائم بأعمال الرئيس التنفيذي لشركة نواة محمد ساحوه السويدي الي أن الشركة في الوقت الحالي تعمل جاهدة بالتعاون مع بعض الخبراء الدوليين من أجل امكانية تشغيل المرحلة الأولي في نهاية هذا العام الجاري .

شارك الموضوع على مواقع التواصل الاجتماعي: [DISPLAY_ULTIMATE_SOCIAL_ICONS]
الزوار يشاهدون الان