ترامب يعيد النظر في منح تأشيرات دخول أمريكا للموظفين المؤهلين

, , Leave a comment

تداولت الصحف الأمريكية الأنباء حول قيام الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أمس الثلاثاء 18 إبريل بتوقيع قرار جديد في كينوشا في ولاية ويسكونسن و الذي من شأنه أن يقوم باعادة النظر في طرق منح تأشيرات الدخول الي أميركا الي الموظفين المؤهلين و ذلك عن طريق محاولته الي تطبيق الشعار الخاص به و هو ” اشتر أميركياً ووظف أميركياً “.

و منذ تولي الرئيس الأمريكي دونالد ترامب حكم أمريكا فقد قام بتوقيع العديد من القرارات و المراسم الأخري ، و لكن هذا القرار الجديد الذي من المفترض أن يوقعه اليوم هو في الحقيقة من مقترحات مجموعة من الوزارات المعنية بهذا الشأن ، كما أنه يعتبر من القرارات التي من المتوقع أن يكون لها يد في تغيير الاقتصاد في البلاد .

الهدف من القرار الجديد هو محاربة التزوير و التجاوزات

و يشمل هذا القرار الجديد التعديلات على تأشيرات الدخول المعروفة باسم “إتش-1بي” و التي تتمكن شركات التكنولوجيا المتطورة من الاستفادة منها من أجل العمل علي جذب الكفاءات المناسبة للعمل و الاستفادة منها في كل المجالات ، و قد اشار الرئيس الامريكي الي أنه سوف يقوم عن طريق هذا القرار الجديد بمحاربة التزوير و التجاوزات.

و الجدير بالذكر أن الرخصة من أجل العمل يتم اعطاءها الي المهندسين و المبرمجين المعلوماتيين ، و معظم من يستفيد من هذه المنح هم الهنود و الجدير بالذكر أن الولايات المتحدة الأمريكية تقوم كل عام بمنح 85 ألف تأشيرة دخول و يتضمن هذا المرسوم بعض الوزارات المختصة و هي كل من العمل و العدل و الأمن الداخلي و الخارجية بأن تقوم هذه الوزارات بمحاربة عمليات التزوير .

البيت الأبيض يتمني بأن يتم زيادة عدد تأشيرات الدخول

و من جانبه فقد أشار البيت الأبيض بأنه كان يتم تفعيل و تطبيق برنامج إتش-1بي منذ مدة طويلة و لكن كان يتم بشكل يسبب الضرر الي الأميركيين ،و كان لهذا النصيب الاكبر في وجود مجموعة من العمال غير المؤهلين الي بعض الوظائف و تقاضييهم رواتب بسيطة جدا في قطاع التكنولوجيا.

و الجدير بالذكر أنه ليس بمجرد أن يقوم الرئيس الأمريكي بتوقيع هذا المرسوم بأن يتم التعديل علي الفور و لكن البيت الأبيض يتمني بأن يتم زيادة عدد تأشيرات الدخول

 

Leave a Reply