الشرطة تحتفل مع الرئيس السيسي بعيدها الـ65

الثلاثاء 24 يناير

حضور الرئيس عبد الفتاح السيسى احتفلت أكاديمية الشرطة بعيد الشرطة الـ65 و قد حضر عدد الشخصيات العامة ، و من جتنبه فقد أكد وزير الداخلية اللواء مجدى عبد الغفار أن رجال الشرطة يدافعون من أجل سيادة الوطن و مواجهة الإرهاب بكل حسم و يحفظون علي أمن الوطن و استقراره .

و قد أشار وزير الداخلية فى الكلمه التي ألقاها أن رجال الشرطة لديهم قدر كبير من الوعى بالمسئولية من أجل التطوير و التحديث فى ظل العوامل الحديثة، و قد أكد أن رجال الشرطة و رجال القوات المسلحة يتعاونون جمب الي جمب من أجل محاربة الارهاب.

 و أضاف وزير الداخلية اللواء مجدى عبد الغفار إن رجال الشرطة يجددون عهدهم بأن يكونوا أوفياء وحريصين على تقديم كل غالي و ثمين من أجل الوطن ، و قد وجه كلمة الي رجال الشرطة قائلاً  عليكم أن تحترموا حقوق الإنسان و يجب أن تكونوا انتم الملاذ الذي يلجأ اليه اي انسان .
و قد تابع وزير الداخلية أن ثورة 25 من يناير لسنة 1952 قد اعتبرت منها الشرطة عيد تفتخر به ، و ظل هذا اليوم محفورًا في ذاكرة المصريين لأنه يعتبر رمز متجدد لرجال الشرطة الأوفياء ، بالاضافة الي أن رجال الشرطة و الجيش أيضًا يستمدون من الرئيس القدوة ، و لن يكون هناك أي وجود لقوى الشر مكان علي أرض مصر.
و من جانبه فقد أضاف اللواء مجدي عبد الغفار موجهًا كلمته الي الرئيس عبد الفتاح السيسي أنه قد أخذ بيد مصر حتي تنهض من جديد و أعلن أن مصر لن تحيا إلا عزيزة أبية مرفوعة الرأس ، و بالفعل فقد أثبتت الأحداث صحة روية الرئيس .
و أضاف أيضًا وزير الداخلية في توجيه حديثه الي الرئيس عبد الفتاح السيسي أنه قد زادت قوى الارهاب و المخاطر في مصر و لكن بفضل حكمته و خططه الموضوعة بكل دقة تم التخلص من هذه المخاطر و محاربيتها ، و أصبحت مصر الان تسير فى طريق البناء و الحضارة و التقدم و النمو.
شارك الموضوع على مواقع التواصل الاجتماعي: [DISPLAY_ULTIMATE_SOCIAL_ICONS]
الزوار يشاهدون الان