الشعب اللبناني يعلن عن رفضه لزيارة المرشحة للرئاسة الفرنسية مارين لوبان

السبت 18 فبراير

من المقرر أن تأتي المرشحة للرئاسة الفرنسية مارين لوبان في زبارة الي لبنان غدًا الأحد وبناءًا علي ذلك قامت بعض الحركات والأحزاب اللبنانية ببدء تأسيس حملة من أجل مقاطعة هذه الزيارة، ومن جانبه فقد قام المكتب السياسى لـ الحزب الشيوعى اللبنانى بالاعلان عن رفضه لهذه الزيارة أيضًا.

و قد أشار الحزب الشيوعى اللبنانى فى البيان الذي كان قد صدر عنه الي أن السنوات الأخيرة قد شهدت ارتفاع وانتشار التيار الفاشى فى فرنسا، وهو ما يتزامن مع انتشار الفاشية فى الولايات المتحدة الأمريكية ومجموعة من الدول الأوروبية أيضًا، وهذا بالطبع من شأنه أن يهدد مستقبل الأمن السياسي والاجتماعي في العالم، بالاضافة الي تحالف التيار الفاشي هذا مع الكيان الصهيوني والي نظرته إلى كافة الشعوب الأخري.

و من جانبه فقد أشار موقع LBCI اللبنانى الي أن مدير مكتب رئيس الوزراء سعد الحريرى نادر الحريرى قد قام بمحاولة لاستطلاع آراء مجموعة من المسئولين في التيار الوطنى الحر وتيار المستقبل عن رويتهم من زيارة المرشحة للرئاسة الفرنسية مارين لوبان، حيث أنه في نفس وقت حملة (مقاطعة داعمى إسرائيل فى لبنان) والتى كانت قد قامت باصدار بيان يدعو المسؤولين في لبنان الي عدم استقبال المرشحة الفرنسية أثناء زيارتها الي بيروت غدًا الأحد.

و الجدير بالذكر أن مارين لوبان المرشحة للرئاسة الفرنسية تقوم بزيارة لبنان من أجل الدعايا لها كمرشحة رئاسية لفرنسا، ومن جانبها فقد شددت الصحيفة اللبنانية على أن وجود المرشحة الفرنسية مارين لوبان هو عار على لبنان كما أن قيام بعض الشخصيات والزعامات اللبنانية باستقبالها أو حتى مصافحتها فقط فهو يعتبر خطأ سياسى وأخلاقى يصعب التسامح فيه، حيث أن سياسية الفاشية هذه غير مقبولة في لبنان، حيث أن المرشحة للرئاسة الفرنسية مارين لوبان ليست حليفة أو صديقة لأى شخص سياسى في لبنان، حيث أنها غير مرحب بها في لبنان.

شارك الموضوع على مواقع التواصل الاجتماعي: [DISPLAY_ULTIMATE_SOCIAL_ICONS]
الزوار يشاهدون الان