المملكة السعودية تسحب مشروع بناء محطة ينبع من شركة سامسونج 

السبت 28 يناير

قامت المملكة العربية السعودية بسحب مشروع بناء محطة ينبع لتوليد الكهرباء و توريد المياه العذبة من الشركة الهندسية الكورية سامسونج و الذي كان يتكلف حوالي 11.25 مليار ريال و ذلك بعد تنفيذ 55 % من المشروع و يرجع ذلك الي عدم تسليمه فى الوقت المتفق عليه فى ديسمبر الماضى.

 و من جانبها فقد أشارت وسائل إعلام سعودية في المملكة أن هذا المشروع الذي تم سحبه من شركة سامسونج الهندسية الكورية  ، هو عبارة عن  بناء محطة توليد الكهرباء على ساحل البحر الأحمر فى مدينة ينبع الصناعية من أجل تحلية و توريد المياه العذبة و الكهرباء الي مدينة ينبع الصناعية و المنطقة المجاورة لها .

 و قد أصدر وزير البيئة و المياه و الكهرباء و رئيس مجلس إدارة المؤسسة العامة لتحلية المياه المالحة المهندس عبد الرحمن الفضلى خطاب قبل أيام يتضمن سحب المشروع من الشركة الكورية بعد عدة مناقشات بين المسئولين في الوزارة و بين المؤسسة بخصوص سحب المشروع..

 و قد ذكرت بعض المصادر من وسائل إعلام سعودية أن سحب المشروع يعتبر أمر مؤلم الي حد ما ، و لكن يعتبر هذا هو القرار الصحيح من الجانب السعودى ، حيث أن مسئولو الجانب السعودى قد وجودوا إملاءات سامسونج الكورية و شروط من خارج العقد بالاضافة الي مطالبات بدفع تحلية المياه كتعويض لهم.

 و علي الجانب الأخر فقد ذكرت شركة سامسونج الهندسية فى بيان لها أنها كانت قد أنهت العقد قبل الانتهاء من بناء المحطة لتوليد 3100 ميجا واط طاقة و تحلية المياه بتكلفة 11.25 مليار ريال أي ما يعادل 3 مليار دولار  .

 و الجدير بالذكر أنه في عام 2012 قد فاز كونسورتيوم تقوده شركة سامسونج في المشروع بـ3 مليار دولار من أجل بناء محطة توليد الكهرباء على ساحل البحر الأحمر فى مدينة ينبع الصناعية ، و تعتبر شركة سامسونج هي المقاول الرئيسى لأنشاء محطة توليد الكهرباء بتكلفة 1.5 مليار دولار من قيمة العقد ، حيث أنه كان يشكل 20 % من عقود شركة البناء الكورية ، و كان من المقرر الانتهاء منه فى 28 ديسمبر الماضى.

شارك الموضوع على مواقع التواصل الاجتماعي: [DISPLAY_ULTIMATE_SOCIAL_ICONS]
الزوار يشاهدون الان