انطلاق المرحلة الثانية من المبادرة التعليمية “مستقبلي” لتحسين جودة التعليم

, , Leave a comment

كشفت اليوم الأحد شركة القلعة عن أن الشركة المصرية للتكرير و التي تتبعها فى قطاع الطاقة قد قامت باطلاق المرحلة الثانية من المبادرة التعليمية (مستقبلى) و التي تهدف الي تحسين جودة التعليم في المدارس الحكومية بالاضافة الي اعطاء فرص تعليم متكافئة و متساوية الي أبناء المناطق المحيطة بمشروع الشركة و هذه المناطق المجاورة هي مسطرد و الخصوص و شبرا الخيمة و المطرية.

و يرجع الهدف وراء هذه المبادرة التعليمية السنوية التي تطلقها الشركة المصرية للتكرير إلى منح 30 معلم في مرحلة الحضانة و التعليم الابتدائى فرص الاشتراك في برنامج التعليم المبكر التابع للجامعة الأمريكية في القاهرة و الذي تم تصميمه من أجل تثقيفهم في طريقة تعليم الأطفال فى المدرسة أو في المنزل.

فقد أشار البيان الذي أصدرته الشركة الي أن هذا البرنامج يهدف الي تتمية مهارات المعلمين عن طريق التدريب المكثف على أحدث الأساليب في التعليم  ، بالاضافة الي تنمية مهارات التعلم عند الأطفال و العمل علي تطوير عملية التقييم للمعلمين فضلاً عن رفع المؤهلات المهنية لهم و عرض كل جديد فى عالم تكنولوجيا الوسائط التعليمية.

 و من جانبه فقد أشار رئيس مجلس إدارة الشركة المصرية للتكرير و مؤسس و رئيس مجلس إدارة شركة القلعة قال الدكتور أحمد هيكل الي أنه لكي ننهض بمستقبل مصر فلابد من تطوير المنظومة التعليمية ، و العمل علي توفير التمويل المالي اللازم لذلك ، و لذلك تقوم شركة القلعة بالمساعدة في عملية تحسين المهارات و الخبرات التعليمية .

و قد أوضح العضو المنتدب للشركة المصرية للتكرير الدكتور محمد سعد أن الشركة تعمل بجد مع وزارة التربية و التعليم و محافظة القليوبية و محافظة القاهرة للعمل علي نجاح هذا البرنامج ، بالاضافة الي تقييم أداء المعلمين بعد إنتهاء هذه المنحة بنجاح و اعطائهم الدرجات العلمية.

و يعتبر مشروع الشركة المصرية للتكرير هو أحد أساسيات منظومة أمن الطاقة فى مصر ، و ذلك حيث أن  الشركة تقوم ببيع إنتاجها الي الهيئة المصرية للبترول من أجل توفير بدائل الاستيراد حتى يتم كفاية الطلب المحلى.

 

Leave a Reply