الحكم ببراءة أية حجازي عقب زيارة الرئيس السيسي لواشنطن

, , Leave a comment

بعد قضائها حوالي ثلاث سنوات في السجن في مايو لعام 2014 بعد توقيفها أعلنت اليوم الأحد 16 إبريل محكمة جنايات عابدين في وسط القاهرة عن حكمها الصادر بتاريخ اليوم الأحد ببراءة آية حجازي المصرية التي تحمل الجنسية الأمريكية و التي تعتبر هي مؤسسة منظمة بلادي غير الحكومية لأطفال الشوارع .

بالاضافة الي محكمة جنايات عابدين كانت قد قضت اليوم أيضًا ببراءة زوجها محمد حسانين بالاضافة الي 6 أشخاص ممن كانوا قد تم اتهامهم في نفس القضية ، حبث أن التهمة كانت هي تأسيس جماعة تهدف الي الاتجار في البشر و الاستغلال الجنسي للأطفال و الخطف الإكراه للأطفال بالاضافة الي تهمة ادارة مؤسسة تعمل بدون ترخيص .

و كانت هذه الاتهامات السابقة و التي تتمثل في إدارة و تأسيس جميعة تسعي الي الاتجار في البشر و الاستغلال الجنسي للأطفال و الخطف بالإكراه للأطفال بالاضافة الي العمل دون ترخيص تم توجيه جميعها الي أية حجازى منذ ثلاث سنوات و علي الفور تم ايقافها و تم سجنها لمدة ثلاث سنوات ، كما أن زوج أية حجازى كان هو و 6 من المتطوعين الأخرين الذين تطوعوا للعمل في مؤسسة “بلادي لأطفال الشوارع” كما أفاد محامي أية الاستاذ طاهر أبو النصر.

الصحف الأمريكية تنبأت باطلاق سراح أية بعد زيارة السيسي لواشنطن

و الجدير بالذكر أن بداية عرض القضية علي المحكمة كانت في شهر مارس من عام 2015 و تم تأجيل القضية يومًا بعد يوم حتي تم الحكم النهائي اليوم بالبراءة ، كما أن المثير في هذه القضية هو أن هذا الحكم بالبراءة قد صدر بعد اسبوعين فقط من زيارة الرئيس عبد الفتاح السيسي للبيت الأبيض في ابريل الجاري و لقاءه مع الرئيس الأمريكي الجديد رونالد ترامب ، و خلال وقت الزيارة قامت الصحافة الأمريكية باثارة قضية أية حجازي .

و أنهم كانوا يأملون بأن يتدخل الرئيس ترامب و يطلب باطلاق سراحها من الرئيس السيسي خلال لقاءه معه ، و من جانبهم فقد توقع الكثير من الصحف الأمريكية بأنه سوف يتم اطلاق سراح أية حجازى عقب زيارة الرئيس السيسي لواشنطن و لقاءة بالرئيس الأمريكي ترامب .

 

Leave a Reply