بعد تحقيقات استمرت 37 عام .. الحكم في اقدم قضية خطف في تاريخ أمريكا

الأربعاء 15 فبراير

اقرت هيئة محلفين شعبية امريكا اليوم الاربعاء الموافق 15 من شهر فبراير 2017 على تحديد هوية المتهم في قتل طفل ضمن اغرب قضايا القتل وخطف الاطفال التى حدثت في امريكا وذلك بعد ان استمر التحقيق في تلك القضية ثلاث وسبعون سنة ويعد المتهم فيها “بدرو هرنانديس الذ يبلغ من العمر الان ستة وخمسون عام بعد ان مر ثمانى عشر عام على الوقعة وهى قتل الطفل ايتان بايتز بعد ان قام باختطافه وهذا ما قد صرحت به محكمة نيويورك انه لم يقتل الطفل عمدا ولكن كانت نيته الاختطاف فقط في حين ان الحكم النهائي على المتهم “بدرو هرنانديس” سوف يصدر في الثامن والعشرون من شهر فبراير الجاري ومن المحتمل ان يصدر الحم بالسجن مدى الحياة .

اختفاء الطفل “ايتان” وطرق البحث عليه

وقد بدأت القصة منذ 25 من شهر مايو لعام 1979 حين كان الطفل الضحية يبلغ من العمر ست سنوات وكان ذاهب قاصد اتوبيس المدرسة الكائن بالقرب من المنزل في شارع سوهو في مانهاتن ولكنه اختفي بعد ذلك ولم يتم العثور عليه تلك الحادثة التى اثرت الذعر في قلب الكثير من الاهالى الامريكين الذين امتنعوا عن ترك ابناهئهم بمفردهم في الاحياء خوفا عليهم من الخطف او القتل مثل ماحدث مع الطفل “ايتان”  ويذكر ان مرتكب الجريمة ” هرنانديس” كان يعمل حينها في كشك بقالة بجوار منزل الضحية وقد ادلى بشهادته في عام 2012 وقد شكك الدفاع في تلك الاقوال الى ادلي بها في الشهادة .

وكانت سابقة لم يحدث مثلها من قبل في امريكا حين طبعت صور الطفل المخطوف على عبوات الحليب المباعة بالاضافة الى انه قد انشاء مراكز خاصة للمخطوفين والمفقودين وقد اتشهر بعد ذلك واصبح مركز عالميا الا ان تلك المحاولات قد بأت بالفشل ولم تعطى النتيجة المطلوبة وهى ظهر الطفل مرة اخري وفي صدد هذا الشأن قد قال والد الطفل في المحكمة : ” لقد انتظرت العائلة وقتا طويلا و لكننا قدحصلنا في في النهاية على جزء من العدالة لطفلنا الصغير ايتان” مضيفا : ” اننى اشعر بالفخر حقا لأن تلك اللجنة استطاعات ان تصل في النهاية الى حقيقة كنت اعرفها منذ البداية و هي ان هذا الرجل قد ارتكب جريمة في حقى وفي حق ابنى ويجب ان ياخذ جزائه ” .

 

 

شارك الموضوع على مواقع التواصل الاجتماعي: [DISPLAY_ULTIMATE_SOCIAL_ICONS]
الزوار يشاهدون الان