تحت شعار *أفيقى رومانيا يسقط اللصوص* مظاهرات فى رومانيا ضد الحكومة 

, , Leave a comment

أقام أمس الأحد عشرات الآلاف من المحتجون الرومانيين تظاهرات فى العاصمة بوخارست بالاضافة الي عدة مدن أخرى ضد قرار الحكومة بتقديم إعفاء عن بعض السجناء فى جرائم الفساد بأوامر طارئة. فقد نقلت قناة إيه بى سى الإخبارية الأمريكية أن المتظاهرين قد احتشدوا فى ميدان جامعة ببوخارست احتجاج منهم على قرار الحكومة بالإفراج عن المتهمين فى جرائم مرتبطة بالمال العام ، و من جانبهم فقد وصف المحتجون الحزب الاشتراكى الديمقراطى الحاكم الذى يسعى الي تمرير القرار بالتحول إلى ديكتاتور و قد اعتبروا هذا القرار انتكاسة للحرب ضد الفساد.

و من جانبها تريد حكومة التحالف الاشتراكى الديمقراطى الليبرالى الجديدة تغيير القانون بحيث لا تتم معاقبة حالات إساءة استخدام السلطة التى تؤدى إلى أضرار بأقل من 48 ألف دولار. و قد أشار المحتجون أن الهدف من هذه الخطوة هو حماية زعيم الحزب الاشتراكى الديمقراطى ليفيو دراجنيا من ملاحقة القضاء له بعد اتهامه بإساءة استخدام السلطة بخسائر وصلت 100 ألف ليو و تريد الحكومة أيضًا العفو عن 2500 مجرم.

و الجدير بالذكر أن سورين جريندينو رئيس الوزراء كان قد أعلن أن الحكومة سوف تسمح بالعفو عن السجناء بحجة التخفيف من الكثافة السجون و من جانبه فقد انتقد المدعى العام فى رومانيا هذا القرار، بالاضافة الي أن كلاوس يوهانيس الرئيس الرومانى قد انضم إلى آلاف الرومانيين فى احتجاج في أحد شوارع بوخارست الأسبوع الماضى.

و قد ذكرت الشرطة إن حوالي ما يقرب من 50 ألف شخص قد اشتركوا فى المظاهرات في العاصمة الرومانية، من أجل أن تكون هذه المظاهرة هي الأكبر منذ الإعلان عن هذا القرار. و قد رفع المتظاهرون شعارات  أفيقى رومانيا ، ليسقط اللصوص و كان ذلك أمام وزارة العدل و مبانى تابعة للحكومة.

و قد نقلت شبكة يورونيوز الأوروبية عن أحد المتظاهرين التي قالت أن كل ما يقلقهم هو انعدام الشفافية و تعديل القانون الجزائى الذي من المفترض ألا يتغير طبقًا للأوامر الطارئة. و علي الجانب الأخر فقد أثارت هذه الحركة انتقادات حادة فى صفوف المعارضة و التى اتهمت الحكومة بالخيانة .

 

Leave a Reply