تخوفات عالمية بحدوث عمليات جديدة من داعش خلال شهر رمضان

, , Leave a comment

بعد أن دعا تنظيم داعش لعمليات جديدة فى العالم خلال شهر رمضان المبارك، وذلك من خلال صفحتهم على يوتيوب، أثارت هذه التداعيات مخاوف عدد كبير من الدول العربية والعالمية، خاصة وأن هناك أكثر من حدث إرهابى تم فى الأيام القليلة الماضية، حيث قتل أكثر من 25 شخصا فى المنيا من الأقباط أثناء ذهابهم لدير الأنبا صموئيل.

وفى بريطانيا تحولت إحدى الحفلات لكارثة بعد أن قامت عدد من العناصر التابعة للتنظيم بتفجير المسرح الأمر الذى أثار قلق الدول الأخرى بعد سقوط ضحايا فى مختلف أنحاء العالم، وأبدى السيد بيتر برغن وهو محلل شئون الأمن القومى فى شبكة CNN الإخبارية، تخوفه من أن يكون الحادث الذى جرى فى العاصمة الأفغانية كابول بداية لحوادث أخرى خلال شهر رمضان المبارك.

ويوضح فى مقاله أنه على الرغم من أن شهر رمضان المبارك يستغله الشخص المسلم فى أداء العبادات والتقرب أكثر من الله، إلا أن الدعوات التى دعا لها التنظيم على صفحته فى اليوتيوب أثارت مخاوفه فى أن يسقط مزيد من الضحايا خلال شهر رمضان المبارك.

وأشار إلى الحادث الذى تم فى مصر الجمعة الماضى، والحادث الذى تم فى بغداد وأسفر عن مقتل 22 شخصا معظمهم من النساء والأطفال الأمر الذى سبب الحزن لدى الجميع، وفى النهاية أعلن التنظيم عن مسئوليته وقيامه بكل هذه التفجيرات والحوادث التى تحدث فى الفترة الآخيرة فى مختلف دول العالم.

وبالأمس الأربعاء تم حدوث تفجير ضخم فى كابول أدى لزيادة عدد الوفيات لتسعين شخصا، وتم توجيه أصابع الإتهام لحركة “طالبان” بينما نفت الحركة قيامها بأى عمليات منذ فترة، مما يعنى بشكل كبير أن تنظيم داعش هو المسئول عن هذا التفجير أيضا، وأوضح أن داعش صرحوا بأنه سيكون هناك هجمات على غرب الولايات المتحدة.

وأثار هذا الكلام المواطنين فى أمريكا، خاصة وأنه حدث قبل ذلك هجوم فى الغرب فى العام 2016 وتم قتل أكثر من 45 شخصا، وأفردت الصحف الأمريكية وقتها صفحات كاملة للحديث عن الحادث وإعتبرت الهجوم على أمريكا وقتها ثانى أسوأ حادث بعد تفجير مبنى البنتاجون وهجمات 11 سبتمبر.

 

Leave a Reply