التخطي إلى المحتوى

يحتاج الجسم إلى نسبة من الدهون والكربوهيدرات والبروتينات اليومية التي تستطيع أن تمد الجسم بالطاقة التي يحتاج إليها، ولكن يخاف أغلب الناس من نسبة الدهون التي تدخل إلى الجسم هل يحرقها جميعها ويحولها لطاقة أم يختزنها؟ وهنا ننصح الجميع بأن يعتمد الاعتماد الأكبر على الدهون المفيدة والبعد عن الدهون الضارة.

الدهون المفيدة: -تعتبر الدهون الغير مشبعة الأحادية والمتعددة وهي الدهون المفيدة التي نتناولها يوميًا دون دراية كاملة مننا أنها تفيدنا ونجدها في المكسرات والأفوكادو والأسماك وبعض البذور فتعمل على زيادة صحة القلب، وتقليل الآلام، وخفض معدل الكوليسترول في الدم.

وتتمثل الدهون الأحادية الغير مشبعة في زيت الزيتون، وزيت السمسم، وزيت فول سوداني، واللوز، والبندق، والكاجو.

وتتمثل الدهون المتعددة الغير متشبعة في زيت الذرة، وزيت عباد الشمس، وزيت فول الصويا، والأسماك الدهنية والتونة.

الدهون الضارة: -وهي تتمثل في الدهون المشبعة والتي أيضًا يطلق عليها الدهون التقابليه ونتناول أغلبها يوميًا أيضا دون دراية مننا انها ضارة ونجد أغلبها في المنتجات الحيوانية، ومن أضرارها زيادة نسبة الخطر بأمراض القلب وزيادة نسبة الكوليسترول بالدم وانسداد الشرايين، كما تساهم أيضًا في الإصابة بمرض التهاب المفاصل وبعض حالات الصداع النصفي.

وتتمثل الدهون المشبعة في لحم البقر واللحم الضأن والدجاج وبعض منتجات الألبان كالزبدة والجبنة.

وتتمثل الدهون التقابليه في المعجنات والبيتزا والكيك والبطاطس المعبأ والفشار والمقرمشات والمقالي والحلوى.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *