التخطي إلى المحتوى

هاجم وزير خارجية الإمارات، عبد الله بن زايد أل نهيان، دولة قطر وأمير الدولة “تميم بن حمد” وواصفًا النظام القطري بأن نظام يدعو إلي العنف وإلي الإرهاب وإلي محاولة فرض الفوضى في أنحاء الوطن العربي.

وقال عبد الله بن زايد خلال تصريحاته بعد نهاية الاجتماعي الرباعي الذي ضم كلًا من وزراء الخارجية في الأمارات والسعودية ومصر والبحرين “كافة الدول في العالم تسعى من أجل توفير حياة أفضل لشعوبها، ولكن قطر كانت لها سياسات مختلفة بعض الشئ، النظام القطري يهدف إلي نشر الفوضى والعنف في أرجاء الوطن العربي، لذلك فإن دول مكافحة الإرهاب لن تسكت على التصرفات القطرية”.

وأضاف الوزير الإماراتي “في الفترة الأخيرة، أصبح هم وشاغل النظام القطري هو نشر الحزن على وجه المواطنين في الوطن العربي، نريد من قطر أن توضح لنا لماذا وصل الأمر إلي هذا الحد، لماذا أصبح النظام القطري يريد أن ينتشر الحزن والكراهية في كل مكان في الخليج العربي”.

وأكدت مصادر من القاهرة بعد نهاية أجتماع وزراء الخارجية في مصر والسعودية والإمارات والبحرين، بأن الأجتماع قد توصل إلي عدد من التوصيات بشأن التعامل مع الأزمة القطرية خلال الأيام المقبلة، ومن المتوقع أن تشهد الأسابيع المقبلة عدد كبير من القرارات بشأن رفض قطر لوثيقة المطالب العربية.

وفي السياق ذاته، قال ضاحي خلفان نائب رئيس شرطة دبي بأن بلاده لن تسكت على التصرفات القطرية وأنه ينتظر قرارًا عاجلًا من مجلس التعاون الخليجي بشأن خروج قطر بشكل نهائي من مجلس التعاون.

 

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *