جريمة قتل في شيكاغو تذاع على “فيس بوك لايف”

الخميس 16 فبراير

في ظل حادثه جديده وغريبة من نوعها وهى جريمة قتل لطفل يبلغ من العمر سنتين فقط عن طريق رصاصة صائبة في الرأس وقد تم نقل الجريمة على الهواء مباشرة عن طريه خدمة “فيس بوك لايف” مما اثار الخوف والذعر والجدل في امريكا حيث كانت الضحية ويدعى “لافونتاي وايت” في شنطة سيارة لونها احمر برفقة اخت والده والتى تبلغ من العمر عشرون عام ومعها ايضا رجل يبلغ من العمر سته وعشرون عام وقد كان هذا الرجل هو الهدف المقصود في الجريمة من اجل تصفية حسابات لها علاقة بحرب العصابات حسب ما اوضحت الشرطة المحلية مساء امس الاربعاء الموافق 15 من شهر فبراير وقد أكدت الشرطة انها لن تهدأ ختى تجد الجانى مشيرة ان تحريات المباحث تعمل ليلا ونهارا .

نقل الجريمة على الهواء مباشرة من خلال فيس بوك لايف

ويذكر ان عمة الطفل كانت تبث فيديو مباشر عن طريق خدمة فيس بوك لايف عندما تعرضوا لاطلاق نار مجهول المصدر الى ان اصابت الرصاصة رأس الطفل الرضيع ورصاصة اخري في رأس الشاب الذي كان معها وقد اصيبت الفتاة في بطنها وهى تحاول الهروب بالسيارة من مكان اطلاق النار ثم انطلقت في احدى شوارع شيكاغو التى اشتهرت بانها عاصمة الجرائم والبلطجة في الولايات المتحدة الامريكية .

وعلى الجانب الاخر قد اوضح قائد الشرطة المحلية والذي يدعي ” ايدي جونسون” ان الشرطة تعمل كل مافي وسعها من اجل ان تنهى تلك المهزلة التى تحدث في شوارع شيكاغو مشيرا الا ان الاطفال هم من يدفعون ثمن تلك الجرائم التى نعجز عن معاقبة مرتكبينها وحتما سينتهي كل هذا العبث يوما ما .

والجدير بالذكر ان تلك المنطقة قد شهدت عدة جرائم في الاوانة لاخيرة حسب ما صرحت به الشرطة ولكن الاختلاف في تلك الجريمة انه قد تم بثها مباشرة ورأها الجميع وقت حدوثها وقد وجهن الشرطة المحلية الاتهام لشخص يبلغ من العمر 19 عام وهو احد اعضاء عصابة كبيرة في شيكاغو وقد قام بقتل فتاه في الحادية عشر من العمر منذ فترة تقل عن اسبوع ويذكر ايضا ان رئيس لولايات المتحدة الامريكية دونالد ترامب قد اشار فور وليه الرئاسة في البيت الابيض بارسال مجموعة من عناصر الشرطة الفيدرالية من اجل تطهير تلك المنطقة .

 

 

 

شارك الموضوع على مواقع التواصل الاجتماعي: [DISPLAY_ULTIMATE_SOCIAL_ICONS]
الزوار يشاهدون الان