جهاز الإحصاء يعلن عن زيادة 545 ألف نسمة خلال 90 يومًا فقط

الأحد 26 فبراير

تؤثر مشكلة الزيادة السكانية علي مصر بشكل كبير في تؤثر في الاقتصاد و التعليم و الصحة و كل المجالات و علي الرغم من كل هذه الأضرار الا أن الأزمة مازالت موجودة ، حيث أن هناك زيادة كبيرة فى المعدلات الطبيعية و زيادة عدد المواليد ، فقد أكدت الساعة السكانية بأن عدد السكان قد وصل الان إلى 92 مليون و 545 ألفا و 484 نسمة ، حيث أن هناك 545 ألف نسمة زادت خلال 90 يوم فقط و ذلك بعد المقارنة بآخر عدد صدر عن جهاز الإحصاء فى 24 نوفمبر الماضى فقد كان عدد السكان وقتها هو 92 مليون نسمة فقط.

و قد أشار مستشار رئيس جهاز الإحصاء و خبير التعداد السكانى محمد عبد الجليل الي أن أعلى معدل للزيادة 2.5% في عام 2014 و قد قلت هذه النسبة الي 2.4% فى عام 2015 ، و أضاف عبد الجليل بأن آخر الاحصائيات في جهاز الاحصاء تؤكد بأن معدل الزيادة الطبيعية كان في عام 2015 ، و يتم الان حصر معدل الزيادة الطبيعية في عام 2016 الماضي و يتم اعلانها خلال الأسابيع المقبلة.

و أوضح أن عدد المواليد فى عام 2015 قد كان 2.7 مليون مولود مقابل 570 ألف حالة وفيات ، فنجد أن عدد السكان قد ارتفع في هذا العام بحوالي 5817 نسمة فى اليوم الواحد أي 4 أفراد فى الدقيقة أي فرد كل 15 ثانية.

و تعتبر محافظات الصعيد قد سجلت معدل الزيادة الطبيعية الكبيرة ، و ذلك حيث أن المعدلات ترزيد عن متوسط الزيادة الطبيعية علي مستوى الجمهورية ، فنجد أن عدد سكان محافظات الصعيد يحتل نسبة 25% علي مستوى الجمهورية ، كما أن 40% من المواليد في مصر من محافظات الصعيد  .

و من جانبه فقد أشار مستشار رئيس جهاز الإحصاء أرجع محمد عبد الجليل الي أن السبب في هذه الزيادة السكانية و بالأخص في الصعيد يرجع إلى زيادة الأمية و الفقر و بعض المعتقدات الخاطئة ، كما أن هناك بعض الأسر الفقيرة التى تري الإنجاب الكثير هو مصدرها في الرزق لأنها تقوم بتشغيلهم فى بعض الأنشطة الاقتصادية التى تعتمد عليها المحافظة.

شارك الموضوع على مواقع التواصل الاجتماعي: [DISPLAY_ULTIMATE_SOCIAL_ICONS]
الزوار يشاهدون الان