فالنتينا ماتفيينكو يرافقها وفد من البرلمان الروسى في زيارة لمصر تستغرق يومان

السبت 4 مارس

وصلت فالنتينا ماتفيينكو رئيسة مجلس الاتحاد الروسى القاهرة أمس الجمعة مع الوفد البرلمانى الروسى المصاحب لها ، في زيارة رسمية بدايتها اليوم السبت و سوف تقوم بعدة لقاءات مع المسئولين فى البرلمان من أجل تطوير سبل التعاون المشترك بين البرلمان الروسى و المصرى بالاضافة الي تقوية العلاقات الثنائية بين البلدين فضلاً عن بحث طرق القضاء علي الإرهاب و أخيرًا استعادة الرحلات الجوية بين مصر و روسيا.

و من المقرر أن تستمر هذه الزيارة من المقرر الي يوم 5 مارس الجاري و يشمل هذا الوفد المرافق مجموعة من المسئولين فى البرلمان الروسي ، و سوف يكون هناك اجتماع بين فالنتينا ماتفيينكو و بين رئيس الوزراء شريف إسماعيل و على عبد العال رئيس مجلس النواب ، و الجدير بالذكر أن سيرجى ناريشكين رئيس مجلس الدوما الروسى قد قام بزيارة مصر العام الماضي ، و علي الجانب الاخر فقد قام على عبد العال رئيس البرلمان المصرى بزيارة روسيا أيضًا في عام 2016 الماضي.

و من جانبه فقد أشار النائب الأول لرئيس لجنة الشئون الدولية في مجلس الاتحاد الروسى فلاديمير جباروف الي أنه من المقرر أن يتم بحث العلاقات البرلمانية بالاضافة الي استعادة الرحلات الجوية بين مصر و روسيا بالاضافة الي البحث في طرق مكافحة الإرهاب الدولى.

و أضاف فلاديمير جباروف أن مصر تعتبر من أبرز الشركاء التجاريين و الاقتصاديين في الاتحاد السوفيتى و روسيا فى الشرق الأوسط بل في أفريقيا ، و قد قام الاتحاد السوفيتى بمساعدة مصر في بناء 100 منشأة صناعية و التي من ضمنها كل من السد العالى في أسوان و مصانع الحديد و الصلب في حلوان و مصنع الألومنيوم فى نجع حمادى .

و من أهم المشروعات المشتركة بين البلدين هو تحديث المرافق الرئيسية من قبل المختصين السوفييت فى محطة الطاقة الكهرومائية فى أسوان بالاضافة الي إنشاء منطقة صناعية خاصة من أجل إنتاج الآلات الزراعية الروسية فى مصر و التي تقوم بتوزيع في الشرق الأوسط و شمال أفريقيا ، فضلاً عن وجود خطط لصناعة السيارات الروسية و إنتاج السيارات فى مصر .

شارك الموضوع على مواقع التواصل الاجتماعي: [DISPLAY_ULTIMATE_SOCIAL_ICONS]
الزوار يشاهدون الان