التخطي إلى المحتوى

صرحت اليوم الاثنين 24 إبريل أحدي جامعات كوريا الشمالية باسم الأميركي الذي يدعي كيم سانغ دوك و الذي كانت قد اعتقلته السلطات بيونغ يانغ يوم السبت الماضي ، و الجدير بالذكر أن هذا الكوري الذي يحمل الجنسية الأمريكية كان يعمل بالتدريس في جامعة بيونغ يانغ للعلوم والتكنولوجيا لعدة أيام قبل أن يتم اعتقاله من قبل السلطات الكورية .

و من جانبها فقد أشارت جامعة بيونغ يانغ الي أنه تم اعتقال كيم سانغ دوك و التحقيق معه لأسباب بعيدة عن الجماعة و لا تمت لها بصلة ، و قد تم اعتقال كيم سانغ دوك قبل أن يغادر مدينة بيونغ يانغ و حتي الان لم تكشف السلطات الكورية السبب وراء اعتقاله هكذا ، و الجدير بالذكر أن كيم سانغ دوك هو شخص يبلغ الـ 50 عامًا و كان يعمل في مجال برامج المساعدات و قد كانت زيارته الي كوريا الشمالية من أجل بحث و مناقشة بعض أنشطة الإغاثة.

باعتقال كيم سانغ يصبح عدد المعتقلين الأمريكان بكوريا ثلاثة

و أشارت بعض الصحف الي أن كيم سانغ دوك كان يعمل أستاذ سابق في جامعة يانبيان الصينية ، و من جانبه فقد أوضح رئيس جامعة بيونغ يانغ للعلوم والتكنولوجيا بارك تشان مو أن كيم سانغ كان قد تورط في بعض الأنشطة خارج نطاق الجامعة و التي منها مساعدته لدار للأيتام.

و هناك حالة من التوتر في الوقت الحالي بين أمريكا و بين كوريا الشمالية و يعتبر هذا الاعتقال زيادة لهذا التوتر و الخلاف بين البلدين ،فمن جانب أمريكا فقد قامت بارسال سفن حربية تابعة لها في المنطقة الكورية و من جانبها فان بيونغ يانغ قامت بارسال ضربة ، و يعتبر كيم سانغ دوك هو أحد الثلاث امريكين الذين تم اعتقالهم من قبل سلطات كوريا الشمالية .

حيث أنه في ابريل من العام الماضي قد تم اعتقال أمريكي يدعي كيم دونغ تشول و الحكم عليه بالسجن لمدة 10 سنوات بتهمة التجسس ، كما تم اعتقال الطالب الأميركي أوتو وارمبير في شهر يناير من العام الماضي لمدة 15 عام بتهمة محاولته لسرقة أحد شعارات الدعايا لأحد الفنادق.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *