أمريكا مستعدة للتعاون مع أستراليا لمواجهة تهديدات كوريا الشمالية

الأحد 23 أبريل

كوريا الشمالية لم تكتف بتهديد الولايات المتحدة الأمريكية و لكنها اليوم تهدد أيضًا أستراليا بأن تقومبضربها نوويًا اذا أصبحت متمسكة بموقفها من تأييد الولايات المتحدة الأمريكية ، و في صعيد متصل فقد كشف البحرية اليابانية بأن هناك مدمرتين يابانيتين قد بدأت في التدريب اليوم الأحد 23 أبريل في المحيط الهادي قرب شبه الجزيرة الكورية مع كارل فينسون مجموعة حاملة الطائرات الأميركية الهجومية .

أمريكا مستعدة للتعاون مع أستراليا لمواجهة كوريا الشمالية

صرح اليوم المتحدث باسم وزارة خارجية كوريا الشمالية باتهام الحكومة الكورية لأستراليا بأنها تقوم بتأييد أمريكا تأييد أعمى كما انتقض التصريح الذي أدلت به جولي بيشوب وزيرة الخارجية الأسترالية و التي تصف مدي خطورة البرنامج النووي الكوري على أستراليا ، و أضاف بأنه يلقي اللوم علي الولايات المتحدة الأمريكية بأنها السبب وراء هذا التوتر في شبه الجزيرة الكورية .

و من جانبه فقد أشار مايك بنس نائب الرئيس الأميركي في تصريح له أمس السبت أثناء زيارته الي أستراليا الي أن الولايات المتحدة الأمريكية علي استعداد للتعاون الكبير مع أستراليا ضد التهديدات التي تطلقها كوريا الشمالية ، و أوضح مايك بنس بأن أمريكا تحاول ممارسة ضغوط اقتصادية ودبلوماسية على كوريا الشمالية و يتعاون معها في هذا الأمر الصين و بعض حلفاء أمريكا في هذه المنطقة و من جانبه فقد أشار مالكولم تيرنبول رئيس الوزراء الأسترالي الي أن هذا النظام الخطير في كوريا الشمالية يهدد الاستقرار و السلام في المنطقة .

واشنطن توجيه حاملة الطائرات يو إس إس كارل فينسون إلى شبه الجزيرة الكورية

و علي الجانب الأخر فقد قامت ساميدار وأشيجارا السفينتان الحربيتان اليابانيتان بمغادرة غرب اليابان الجمعة الماضية من أجل الانضمام الي كارل فينسون من أجل التضامن مع تصدي الولايات المتحدة الأمريكية للبرامج النووية لكوريا الشمالية ، و في بيان لقوات الدفاع الذاتي البحرية اليابانية كشفت أن المدمرتين تمارس التدريبات مع المجموعة الهجومية الأميركية.

و من جانبه فقد أمر الرئيس الأميركي دونالد ترامب مجموعة كارل فينسون بالإبحار تجاه شبه الجزيرة الكورية ردًا علي التهديدات التي تقوم بها كوريا الشمالية و التي زادت علي اثرها التوتر بين أمريكا و كوريا الشمالية ، و بالاخص بعد تنفيذ كوريا الشمالية تجربة لصاروخ بالستي و باءت بالفشل ، و من جانبها فقد قامت واشنطن بتوجيه حاملة الطائرات يو إس إس كارل فينسون إلى شبه الجزيرة الكورية في استعراض للقوة.

شارك الموضوع على مواقع التواصل الاجتماعي: [DISPLAY_ULTIMATE_SOCIAL_ICONS]
الزوار يشاهدون الان