لتنفيذ الاقتراح الجديد راتب 30 ألف جنيه شرط تفرغ الأطباء للمستشفيات الحكومية

, , Leave a comment

كان لاقتراح النائب بسام فليفل عضو مجلس النواب جدل كبير بين أعضاء البرلمان حيث أن هذا القرار بالرغم من صحته الا أنه من الصعب تنفيذه بسبب ضعف رواتب الأطباء ، هذا القرار الذي من شأنه أن يعمل علي تنظيم العمل في المستشفيات الحكومية التابعة لوزارة الصحة ، و الذي يضع شرط للعاملين في القطاع الحكومي من الأطباء و غيرهم بضرورة التفرغ للعمل الحكومي و تجريم عملهم في المستشفيات و الأعمال الخاصة.

و من جانبهم فقد أشار مجموعة من أعضاء لجنة الصحة في البرلمان الي أن تنفيذ هذا القرار يحتاج الي زيادة موازنة قطاع الصحة حتى يتم زيادة رواتب الأطباء بحد أدني 30 ألف جنيه و الذي يعتبر مبلغ يتناسب مع تلبية احتياجتهم في المنزل و تعويضهم عن العمل في القطاعات الخاصة .

منع الأطباء من العمل الخاص مقابل زيادة رواتبهم بحد أدنى 30 ألفا

و من جانبه فقد أشار وكيل لجنة الصحة في مجلس النواب النائب أيمن أبو العلا الي أنه من الصعب جدًا أن يتم تنفيذ هذا القرار الذي اقترحه النائب بسام فليفل و الذي يشمل تجريم عمل الأطباء في الأعمال الخاصة و يكتفوا بالتفرع للعمل في المستشفي الحكومي في المقابل يتم تعويضهم ماديًا عن ذلك ، حيث أن رواتب الأطباء قليلة جدًا و لاتلبي احتياجتهم

و أضاف وكيل لجنة الصحة بأنه لابد من تعديل و تغيير رواتب الأطباء في حال تطبيق هذا القانون و منعهم من العمل الخاص ، بحيث يكون راتب الطبيب النائب بحد أدني هو 10 آلاف و راتب الطبيب الأخصائي بحد أدني 15 ألف جنيه أما عن راتب الطبيب الاستشارى فيكون بحد أدني 30 ألفا في الشهر ، و لكن مع الظروف الاقتصادية السيئة التي تمر بها مصر فانه يصعب تنفيذ هذا القرار.

و أوضح النائب أيمن أبو العلا بأنه في حال تفرع الطبيب للمستشفي الحكومي فقط و امتناعه عن العمل الخاص سوف يكون هناك نوع من الاتقان و التركيز في العمل بشكل كبير ، كما أشار الي أن السبب في تدهور المنظومة الصحية ليس فقط بسبب الأطباء فهناك مجموعة أخري من الأسباب التي يجب الاهتمام بها .

 

Leave a Reply