مجلس العموم البريطاني يهاجم مواقع السوشيال ميديا لنشرها محتويات متطرفة

الأثنين 1 مايو

هجوم شديد شنه مجلس العموم البريطاني على شركات التكنولوجيا و مواقع التواصل الاجتماعى حيث أنه طالب بأهمية فرض غرامات كبيرة على الشركات الخاصة بمواقع التواصل الاجتماعي و يرجع السبب وراء هذا الهجوم هو المحتوى الغير أمان و المتطرف الذي تقدمه هذه المواقع.

و بحسب تقرير لجنة الشئون الداخلية في مجلس العموم البريطانى الذي نشرته صحيفة الجارديان و الذي يشير الي أن الشركات المسؤولة عن السوشيال ميديا هدفها الأول و الأهم هو تحقيق الربح قبل توفير الأمان ، و أنه من الضروري أن يتم فرض بعض الغرامات التي تصل إلى ملايين الاسترليني نظرًا لكونها غير قادرة علي حذف المحتوى المتطرف بالاضافة الي بعض المحتويات ذات مواد جرائم الكراهية والتى يتم ترويج لها على مواقع السوشيال ميديا ، و أضاف هذا التقرير أن أكبر شركات التكنولوجيا لا تلتزم علي الاطلاق باتخاذ الإجراءات اللازمة لمعالجة المحتوى المتطرف.

جوجل تفشل في منع ظهور الإعلانات علي الفيديوهات المتطرفة

و الجدير بالذكر أن شركة جوجل قد فشلت فى منع الإعلانات المدفوعة من قبل بعض الشركات الكبيرة من الظهور بجانب بعض فيديوهات اليوتيوب التى يضعها بعض المتطرفين ، و قد أوضح التقرير بأن وزارة العدل الألمانية قد قدمت اقتراح يفرض بعض العقوبات المالية الكبيرة و التي تصل إلى 5 مليون يورو على شركات السوشيال ميديا التي تتأخر في حذف المحتوى غير القانونى و المتطرف .

و قد توصل البرلمان البريطانى إلى أن شركات السوشيال ميديا ليس عليها أي نوع من الرقابة أو العقوبات في حال تباطئها في حذف المحتويات المتطرفة و غير القانونيةو لذلك فقد أوصى التقرير بأن تدرس الحكومة وضع نظام عقوبات يتضمن غرامات كبيرة على شركات السوشيال ميديا التى لا تتمكن من حذف المحتوى غير القانونى.

و الجدير بالذكر أن لجنة الشئون الداخلية في مجلس العموم البريطانى قد وجدت أثناء قيامها بالتحقيق في هذا الموضوع بعض الفيديوهات التي تتضمن تجنيد إرهابيين أو جماعات النازية التي مازالت متاحة للجميع للاطلاع عليها و قد حذر البرلمان البريطاني من وجودها و أمر بحذفها علي الفور ، بالاضافة الي وجود فيديوهات أخري متاحة للمشاهدين عن بعض الهجمات المعادية للسامية و بعض جرائم الكراهية التي تم توجيهها الي مجلس العموم البريطاني .

شارك الموضوع على مواقع التواصل الاجتماعي: [DISPLAY_ULTIMATE_SOCIAL_ICONS]
الزوار يشاهدون الان