مجهول مسلح يهاجم دوريه عسكرية في متحف اللوفر

, , Leave a comment

قام احد المجهولين صباح اليوم الجمعة بالهجوم على دورية عسكرية على قرب مسافات صغيرة من متحف اللوفر ثم صاح ” الله اكبر” قبل ان يطلق عليه الجنود النار واصابته وقد شبه رئيس الوزراء الفرنسي تلك الحادثة بانه ارهاب صريح ويذكر انه اثناء الهجوم قد اصيب احد العساكر الموجودة فى الدورية باصابات خفيفة في الرأس في حين ان الشخص المجهول قد اصيب في بطنه حسب تصريحات “ميشال كادو” رئيس شرطة باريس الذي اشار الى انه وجده بحوزته محتوى حقيبتين، وتبين انهما لا تحتويان على متفجرات وقد بين رئيس الوزراء برنار كازنوف في تصريحاته الاخيرة حول الحادث : ” على ما يبدو في اطار محاولة اعتداء ارهابي”. واضاف خلال زيارة الى غرب فرنسا “نلتزم الحذر، لكن هذه هي المعلومات التي نملكها”، مشيرا الى ان هذا العمل ياتي في وقت يبقى “التهديد في مستوى عال جدا” .

والجدير بالذكر ان فرنسا فى السنوات الماضية 2015 و 2016 قد شهدت عده اعتداءات وتفجيرات غير مسبقة مثل اعتداءات الجهاديين التى كانت موجوده من قبل وقد كانت ضحيتها 238 قتيل والمئات من المصابين والجرحي وفي تقرير من قبل المسؤلين قد افاد ان الحكومة الفرنسية استطاعت احباط سبعة عشر محاولة اعتداء في هذه السنة كما قامت النيابة الفرنسة العامة التابعة لمركز مكافحة الارهاب  بفتح باب التحقيقات حول  “محاولات اغتيال على ارتباط بتنظيم ارهابي وتشكيل عصابة ارهابية اجرامية”.

اصابة عسكري في رأسه والارهابي في بطنه

واثناء التحقيقات صرح قائد الشرطة ان المهاجم الذي جاء مندفع نحو العساكر كان يحمل سكينا واقتر من عسكريين في مساحة قريبة من متحف اللوفر موجه تهديداته للعساكر فاطلق عليه احد العساكر خمسة رصاصات فاصيب في بطنه وقد اثبتت التحريات ان الدوريه كانت تتكون من اربع جنود فى متحف اللوفر حسب ما صرح المتحدث العسكري حيث قال الكولونيل بونوا برولون “عندما حاولوا صد الرجل، فتحت الدورية النار”، موضحا ان العسكري الجريح ليس من اطلق النار كما استطاعت السلطات الفرنسية ان تبعد الحشد الذي كان متواجد في المتحف والذي كان يزيد عن 250 شخصا الى مكان “آمن” داخل المتحف بصحبة قائد الشرطة .

 

 

 

 

Leave a Reply