التخطي إلى المحتوى

و بعد ظهور حالة إيمان أسمن امرأة في العالم من مصر و علاجها في الهند ظهر أيضًا في الفترة الأخيرة أسمن رجل في مصر و لكنه لم يذهب للعلاج في الخارج بل استطاع الأطباء المصريين اثبات كفائتهم في علاجه ، فقد قام أحد الأطباء المصريين باجراء عملية تكميم معدة لأسمن رجل فى مصر و الذي استطاع التحرك و التحدث و ممارسة حياته الطبيعية بعد اجراء الجراحة .

استطاع محمد أن يفقد حوالي 60 كيلو بعد اجراء الجراحة

محمد الديدمونى و هو مصري يبلغ وزنه 450 كجم و أجري له جراحة تكميم المعدة باستخدام المنظار حيث تم استئصال حوالي 80% من حجم المعدة عن طريق 5 فتحات صغيرة التي التئامت علي الفور و من غير وجود مضاعفات ، و تمكن من فقدان مايزيد عن 60 كيلو بعد اجراءه الجراحة ، و قد أشار محمد الي أن السبب وراء زيادة الوزن الهائلة هو أنه كان لا يتحرك من المنزل لمدة 7 سنوات بسبب اصابته بانزلاق غضروفى.

و أضاف بأنه قد رأي صورة ايمان علي الفيس بوك و كيف تحسنت حالتها و تواصل مع شقيقتها حتي يسافر الي الهند لاجراء الجراحة و لكن عندما علم بأن الدكتور محمد ضياء وافق علي الاشراف علي حالته و علي الفور فقد قام بإرسال مجموعة من الأطباء فى المنزل من أجل تقييم حالته و تم نقله الي مستشفي خاص و أجري عملية تدبيس للمعدة .

و لذلك فقد الغي محمد فكرة السفر الي الهند و يوجد في مصر أطباء ماهرون حيث أن له طفلان وزوجته مريضة و لايستطيع تركهم ، و سوف يخرج محمد من المستشفى خلال أسبوعين و أضاف محمد بأن الدكتور محمد ضياء سوف يقوم بمتابعة حالتي فى المنزل و سوف يقوم باجراء عملية أخرى لتحويل المسار بعد عام أو عام ونصف.

و علي الجانب الأخر فقد أشار الدكتور ضياء الي أن محمد قد قام بارسال تقرير بحالته ووزنه حتي يتم اجراء الجراحة له في مصر ، و أضاف أنه قد عرض على أخت إيمان أسمن أمرأة في العالم إجراء الجراحة لها فى مصر ولكنها رفضت و قررت أن تجريها في الهند .

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *