ميسى يعود لقيادة المنتخب الأرجنتينى فى تصفيات كأس العالم بعد رفع العقوبة

, , Leave a comment

أعلن الإتحاد الدولى لكرة القدم عن رفع العقوبة المفروضة على النجم الأرجنتينى ليونيل ميسى، وبذلك سيشارك مع منتخب بلاده المقبلة فى تصفيات كأس العالم أمام منتخب أوروجواى.

وكان ميسى قد تعرض للإيقاف بعد مباراة الأرجنتين وتشيلى لمدة أربع مباريات بحجة أنه توجه بالإهانة لأحد الحكام، ولكن لجنة الإستئناف بالإتحاد الدولى لكرة القدم أكدت أن الأدلة المقدمة ضد اللاعب غير كافية وبذلك يتم رفع الإيقاف، وسيتمكن اللاعب من المشاركة مع منتخب بلاده بشكل طبيعى، وأعلنت عن قبولها للإستئناف الذى تقدم به الإتحاد الأرجنتينى لكرة القدم لرفع العقوبة.

وإعتبرت لجنة الإستئناف أن سلوك ميسى مخزيا إلا أن الأدلة المتاحة لا ترتقى للمعايير المطلوبة التى تتطلب إستمرار قرار الإيقاف، وغاب ميسى عن مباراة منتخب بلاده الماضية فى التصفيات تنفيذا للعقوبة، وهى المباراة التى خسرها منتخب التانجو أمام بوليفيا بهدفين دون رد ضمن التصفيات المؤهلة لكأس العالم المقبلة بروسيا عام 2018.

وقال المحامى الأسبانى خوان كريسبو فى تصريحات تلفزيونية أنه طالب بإلغاء العقوبة كاملة وأخبر الإتحاد الدولى بكل ما حدث فى الموضوع، وكان واثقا من صدور القرار فى صالح ليونيل ميسى.

وأكد أن الإجتماع مع لجنة الإستئناف إستغرق ساعة ونصف، ولم يوضح هل شارك ميسى فى الإجتماع عن طريق الفيديو كونفرانس أم لا مؤكدا أنه سعيد بالقرار وعودة اللاعب للمشاركة مع منتخب بلاده مرة أخرى فى التصفيات.

يذكر أن المنتخب الأرجنتينى يعانى فى التصفيات المؤهلة لبطولة كأس العالم المقبلة بروسيا عام 2018، حيث يحتل حاليا المركز الخامس فى جدول الترتيب برصيد 22 نقطة، حيث فاز فى ست مباريات وتعادل فى أربعة وخسر فى أربع مباريات.

وإتضح من مشوار الأرجنتين فى التصفيات أن ليونيل ميسى له تأثير كبير على منتخب بلاده لأن النقاط التى جمعها المنتخب فى وجوده أكثر من النقاط التى جمعها فى غيابه.

وتشهد هذه الفترة تألق من النجم الأرجنتينى الكبير مع ناديه برشلونة، وكان ميسى قد أعاد الفريق الكتالونى مرة أخرى للمنافسة بقوة على لقب الليجا، بعدما تمكن من قيادة البرسا لهزيمة ريال مدريد على ملعب سنتياجو بيرنابيو، وسجل هدفين فى المباراة.

 

Leave a Reply