نقابة الصيادلة تعلن عن الاضراب المفتوح في حالة عدم تنفيذ مطالبها

, , Leave a comment

اعلنت نقابة الصيادلة عن قرارها الاخير عن الامتناع عن شراء الادويه بالاسعار الجديدة وذلك بداية من تطبيق السعر الجديد للدواء وحتي يوم 10 من شهر فبراير الجاري مؤكدة انها ستبيع الادويه بالاسعار القديمة خلال تلك الفترة المعلن عنها على ان تحافظ على ارباح الصيدلى ايضا بنسبة 23% للأدوية المحلية تبعا لقرارات وزارة الصحة السابقة علما بان نسبة الربح للادوية المستوردة لا تقل عن 15 % ولا تزيد عن 25% وذلك عن استخدام التسعيرة الجديدة للادوية في مده لا تقل عن ثلاثة اشهر ولا تزيد عن ستة اشهر او الالتزام بقرار (499) كاملا مع استبعاد فكرة تقسيم الادوية الى اساسى وغير اساسي وقد اعلنت النقابة ذلك خلال الاجتماع الخاص بالصيادلة المنعقد من اجل حل مشاكل الاعضاء .

كما اقرت النقابة انها لن تخضع للقرارات التى تؤذي اعضائها او تضرهم كما اكدت ان النقابة ستظل صامدة تدافع عن مصالح اعضائها وتدافع عن المهنة وكرامتها مطلقة شعار “مهنتي هي وطني.. فليس بعد الكرامة شيء” والجدير بالذكر انها طالبت وزارة الصحة باصدار قرار وزاري يجبر شركات الادوية على ارتجاع الادوية منتهية الصلاحية تبعا للاقرار المقترح من قبل النقابة العامة كما شددت ايضا على وقف الحملات التى تسوء من سمعة الصيادلة .

نقابة الصيادلة ترفع شعار “مهنتي هي وطني.. فليس بعد الكرامة شيء”

ويذكر ان النقابة قد اعطت للجنة التفاوض مهلة حتى يوم 10 من شهر فبراير الجاري وفي حال رفضها للاقرار ستعلن النقابة بعمل اضراب كامل لجميع الصيدليات على مستوى الجمهورية بأكملها وسوف يبدأ الاضراب من يوم 12 من شهر فبراير وسيظل مفتوحا حتى ان يصدر مجلس النقابة الصيادلة قرار يوافق الوضع كما ان النقابة تعلن عن قيام وقفة احتجاجية في يوم 5 فبراير امام مقر وزارة الصحة حي كانت قد استقرت الجمعية العمومية على ان يكون الاضراب الجزئي في الصيدليات يستمر مدة اسبوع وذلك بعد ان تدخل مكتب الرئاسة لحل الازمة كما اشارت الى ان صيادلة مصر تعى لالغاء قرارا وزاره الصحة الصادر لرقم 4 في عام 2017 والذي يقر بتغول الدخلاء على المهنة والضرب بيد من حديد من اجل مواجهه تلك الظاهرة .

 

Leave a Reply