وزارة الداخلية تنشأ مدينة مرورية متنقلة لتعليم الأطفال القواعد المرورية

الثلاثاء 28 فبراير

قامت وزارة الداخلية بإنشاء مدينة مرورية متحركة للأطفال في المدارس المختلفة على مستوى الجمهورية من أجل التعرف علي الأنظمة المرورية  و اشارات المرور من أجل تنمية الثقافة المرورية لديهم و اتباع التعليمات حتي يتفادوا الحوادث و كان الهدف من انشاء هذه المدرسة هو القضاء على السلوكيات المرورية الخاطئة لدي الأطفال من الصغر .

و لذلك قامت الإدارة العامة للمرور تحت إشراف مساعد وزير الداخلية للمرور اللواء عادل زكى بانشاء قرية مرورية تحاكى الطبيعة و كل ما بها من  شوارع و إشارات مرورر و حدائق و سيارات ، و يتم بالفعل نقل هذه المدرسة المرورية من مكان لآخر حتي يتم تعليم الأطفال القواعد المرورية الصحيحة.

و من جانبه فقد أشار الرائد كريم هاشم في الإدارة العامة للمرور الي أن هذه المدرسة مجهزة بالسيارات و الطرق و الاشارات المرورية و الحدائق حتى يمكنهم التعرف على الأنظمة المرورية و الإشارات و تنمية الثقافة المرورية لدى الأطفال ، و أضاف الرائد أسامة محفوظ أنه أولاً يتم شرح قواعد المرور بشكل نظري للأطفال ثم بعد ذلك يتم اصطحابهم الي المدرسة المرورية حتي يتم الشرح بشكل عملي.

و الجدير بالذكر أنه يتم تقسيم الأطفال الي ثلاث مجموعات ، الأولي هي مجموعة ضباط مرور و الثانية هي مجموعة قائدى السيارات و الثالثة هي مجموعة المشاة ، و يقوم الأطفال بالتحرك فى هذه المجموعات الثلاثة أثناء شرح التعليمات المرورية .

و قد كانت فكرة إنشاء هذه المدينة المرورية جاءت عقب منتدى المرور مسئولية الجميع الذي شارك فيه مجموعة من قيادات الوزارة فى  شهر ديسمبر الماضى و قد تم خلاله عرض عدد من المحاور التشريعية و التنفيذية من أجل الوصول الي قرارات جديدة للحد من حوادث الطرق.

و من جانبه فقد أمر اللواء مجدى عبد الغفار وزير الداخلية بتطبيق التوصيات الصادرة عن المنتدى عن طريق تبنى برامج توعوية مرورية تتضمن استخدام وسائل الإعلام و المناهج التعليمية في المدارس و الجامعات و فى كافة المراحل الدراسية ، و بالفعل فقد تم إنشاء هذه المدينة المرورية المتحركة للأطفال في كل المحافظات من أجل تعليم الأطفال بداية من عمر 4 سنوات الي عمر 10 سنوات قواعد القيادة السليمة بالاضافة الي احترام قوانين المرور.

شارك الموضوع على مواقع التواصل الاجتماعي: [DISPLAY_ULTIMATE_SOCIAL_ICONS]
الزوار يشاهدون الان