وزير التنمية المحلية: تقدم مصر يتوقف على تحولها لدولة منتجة

, , Leave a comment

أكد الدكتور هشام الشريف وزير التنمية المحلية أن تقدم مصر وتطورها يتطلب عمل شاق من أجل الإسراع فى التنمية المحلية والإقتصادية، وأكد على ضرورة التحول من أن تكون دولة مستهلكة إلى دولة منتجة لكى يتحقق التقدم بسرعة، وهذا يتطلب جهد كبير.

وأكمل حديثه موضحا أنه على الدولة الإسراع من وتيرة الإنتاج فى كل محافظات المدن والقرى، وأن تكون القرى فى مصر منتجة ومصدرة وليست مستهلكة فقط، وجاء ذلك خلال كلمته فى المنتدى العربى للحكومات الإلكترونية المتواصلة المقام بمدينة شرم الشيخ.

وأكد أن هناك فرق بين شمال سيناء وجنوب سيناء، ففى الشمال أعداء الحياة والجنوب محبى الحياة، وبين ما لانحب أن نراه فى حياتنا، وما نحبه ونتمناه يزيد فى بلادنا وفى كل مدينة مصرية وعربية، مشيرا إلى الأعمال الإرهابية التى لا يتمنى أن يراها أحد بالطبع، وحذر من الزيادة السكنية بدون تنمية مستدامة.

وفى خلال كلمته أكد على أن ثلث السكان فى جمهورية مصر العربية لا يقرأوون ولا يكتبون، وحوالى 40% من السكان فقراء، وأشار إلى سوء ترتيب مصر فى التعليم، وأكد أن الدولة تعمل على مواجهة التحديات فى الفترة المقبلة، وتعمل الحكومة حاليا على غرس أساس لدولة قوية رغم كل التهديدات.

وأضاف الدكتور هشام الشريف فى تصريحاته، أنه لابد من بذل الجهد لتغيير خريطة الأمية والفقر، وأكد أنه من غير المعقول ألا يحدث تغيير للأفضل فى حياة المصريين بعد كل الثورات التى حدثت فى الفترة الماضية، وأنه من غير المعقول أيضا أن يوجد من كل إثنين من صعيد مصر مواطن فقير، وأكد على أن الوزارة على إستعداد تام للتعاون مع وزارة الإتصالات وكافة قطاعات الدولة لخلق فرص عمل جديدة للمواطنين فى القرية.

وأكد فى تصريحات له أنه حزين للغاية لوجود هذه النسبة الكبيرة من الأميين فى البلاد فثلث المجتمع لا يكتب ولا يقرأ وهى المشكلة التى وعد بالعمل على حلها فى الفترة المقبلة، ويذكر أن المنتدى كان يضم أيضا المهندس ياسر القاضى وزير الإتصالات والكاتب ياسر رزق رئيس مؤسسة أخبار اليوم والسيد عصام الصغير رئيس مجلس إدارة البريد المصرى.

 

 

 

Leave a Reply