وقفات احتجاجية تندد بموقف ترامب من تقرير التغيير المناخي في بوسطن

الأثنين 20 فبراير

قام المئات من النشطاء البيئيين والعلماء بمظاهرات في بوسطن صباح اليوم اعتراضا على سياسة الرئيس الامريكى الجديد دونالد ترامب التى فيها خطرا على مجال العلوم والبحوث طالبين من الحكومة والرئاسة ان تقر بواقع التغير المناخاي واستمرار السياسات المساندة للبيئة ويذكر ان الوقفات الاحتجاجية عتراضا على ادارة ترامب وقرارته ضد البيئة من قبل العلماء بدأت من امام قصر هاينز للمؤتمرات والمفترض ان ينعقد به المؤتمر السنوي للجمعية الامريكية للتقدم العلمي والتى تعد اكبر جمعية عالمية للعلوم العامة كما انها تقوم بنشر دوري لمجله “ساينس” العلمية.

ورفع المتظاهرون لافتات تندد بشعار ترامب “اعيدوا عظمة امريكا ” بجمل مثل “اعيدوا ذكاء اميركا” و”العلم مهم” بالاضافة الى “العلماء الباحثون عن الحقيقة ينقذون العالم” كما اعترض العلماء على تعيين “سكوت برويت” رئيسا لوكالة حماية البيئة من قبل الرئيس الامريكي دونالد ترامب وذلك بعد ان ظهرت نيته ومواقفه التى تشكك في التغير المناخي علاوة على قيامه برفع مايقرب من اربعة عشر دعوة قضائية ضد قرارات الوكالة وذلك حين كان وزير للعدل في ولاية اوكلاهوما.

والجدير بالذكر ان مسؤولي المجتمع الدولى لم يكتفوا بتلك الوقفه الاحتجاجية بل دعوا الى تنظيم مسيرات سوف تبدأ من شهر ابريل القادم بالاضافة الى الوقفات الاحتجاجية الى دعت اليها النساء ونظمتها في شهر يناير الماضي ومن جهة اخري قد نشأ موقع على موقع التواصل الاجتماعي توتير تحت اسم مقاومة ويعد الهدف الاساس من تلك الصفحة هو معارضة سياسات وادارة ترامب وقد نشرت تقارير الحكومة الاخيرة عن التغير المناخي الذي يطعن فيه ترامب بصحته ويذكر ان تلك الحركة قد بدأت بعد ان تم مسح مجموعة تغريدات وبيانات رسمية كانت تضع الرئيس الامريكي دونالد ترامب في موضع احراج من الصفحات الرسمية للهيئات الحكومية.

شارك الموضوع على مواقع التواصل الاجتماعي: [DISPLAY_ULTIMATE_SOCIAL_ICONS]
الزوار يشاهدون الان