0.5 % نسبة تشوهات الأجنة في مصر ..عمر الأم و العوامل الورائية السبب الرئيسي

, , Leave a comment

خلال فعاليات المؤتمر الثالث للمؤسسة المصرية لطب الجنين و التى كانت تحت عنوان *العمل معا من أجل تحسين نتائج الحمل* و من المقرر أن يستمر يومين ، فقد أشار استشارى طب الجنين في وحدة طب الجنين جامعة عين شمس و سكرتير المؤتمر الدكتور محمد كمال عتمان أن تشوهات الأجنة فى مصر قد وصلت 0.5% ، و التي تعتبر نسبة كبيرة و تزداد بعض التشوهات بسبب زيادة عمر الأم اثناء الحمل أو ترجع الي بعض المشكلات الوراثية و منها نقص نسبة الفوليك أسد عند الأم و الذي يعمل على عدم اكتمال عظام الجمجمة لدي الطفل.

يقدم المؤتمر أحدث التحاليل و الاختبارات التى تساعد فى الكشف المبكر عن التشوهات

 و من خلال هذا المؤتمر يتم تقديم مجموعة من الأبحاث عن أحدث التحاليل و الاختبارات التى تساعد فى الكشف المبكر عن الجلطات التى من الممكن أن تصيب الام خلال فترة الحمل و يكون ذلك من خلال تحليل الاجسام المضادة ، حيث أن هناك جهاز يسمي فوتو اسكوبى و هو جهاز يشبه المنظار و الذي يتم إدخاله داخل الرحم حتى يعمل علي ازالة المشكلة مثل تغذية التوائم بمشيمة واحدة يتم فصلها بالمنظار و أيضًا في علاج الفتق فى الحجاب الحاجز ، بالاضافة الي نقل الدم الي الجنين في حالة ان كان يعانى من تكسير كرات الدم لتصليح الاجسام المضادة و التى تقوم بتكسير كرات الدم.

الكشف المبكر عن مشكلات الأجنة يساعد في علاجها

 و أضاف الدكتور محمد كمال عتمان أنه بالكشف المبكر عن مشكلات الأجنة الطبية نتمكن من التدخل لعلاج بعضها أو تجهيز الجنين للعلاج بعد الولادة مباشرة أو اجهاض الجنين في حالة وجود الكثير من التشوهات ، فضلاً عن امكانية حماية الجنين من الحمل الخطر عن طريق  قيام المرأة بالحمل و هى تعانى من مرض مزمن قبل حدوث مضاعفات لها تؤثر على صحتها أو على الجنين و يعتبر الهدف من هذا المؤتمر هو نشر علم طب الجنين من أجل الكشف عن التشوهات الأجنة في وقت مبكر من أجل تفاديها و علاجها علي الفور بالاضافة الي تقديم النصائح للأم .

 

Leave a Reply