92% نسبة الشفاء لمرضى التليف الكبدى باستخدام أدوية فيروس C الجديدة

الخميس 2 فبراير

أوضح الدكتور هشام الخياط أستاذ الكبد و الجهاز الهضمى في معهد تيودور بلهارس و نائب رئيس مؤتمر المجموعة المصرية لدراسة أمراض الكبد والجهاز الهضمى و الذي ينعقد في الوقت الحالي في القاهرة ، أن المرضى الذين يعانون من مرض التليف الكبدى المتقدم من الممكن علاجهم باستخدام الأدوية الجديدة لفيروس سى و تصل نسبة الشفاء الي 92% فى ثلاث شهور ، بينما تصل نسبة الشفاء في المرضي الذين لا يعانون من تليف الكبد الي 98% .

وأضاف الدكتور هشام الخياط فى تصريح أن هناك بحث قد تم اجراءه فى المراكز المصرية و أثبتت النتائج أن إعطاء دواء السوفالدى والاوليسيو الي مرضى تليف الكبد لمدة 3 شهور فقط يحقق نسبة شفاء تصل إلى 92 % ، و هذا البحث كانت قد نشرته مجلة GUT ، بالاضافة الي أن هناك دراسة لعلاج من يعانون من فيروس سى باستخدام السوفالدى و الاوليسيو و قد بلغ عدد المرضى الذين تم علاجهم 850 مريض منهم 530 مريض اف 1 و اف 2 و 320 مريض اف 3 و اف 4 و قد تمت فى كلا من المراكز و الجامعات في القاهرة و الإسكندرية و الأزهر و عين شمس و المنيا و أسيوط .

و أضاف الدكتور هشام الخياط بأن هناك درجات من التشمع الكبدى الذى ينتهى بالتليف أف 4 ، و التي يتم حسابها باستخدام التحاليل المعملية أو الفيبروسكان ، و قد كشفت الدراسة أن نسبة الشفاء التام بعد 3 شهور فعند تقسيم المرضى حسب درجة التشمع و التليف كان نسبة الشفاء للمرضى الذين يعانون من اف1 و اف 2 هي 98 % و نسبة الشفاء لمرضى التليف كانت 92% فى ثلاث شهور فقط.

و من نتائج البحث أيضًا أنه يمكن إعطاء السوفالدى و الاوليسيو الي مرضى تليف الكبد لمدة 3 شهور و تصل نسبة الشفاء إلى 92 % أما عن الأعراض الجانبية للمرضى فكانت قليلة جداً ، و قد أكد أن إعطاء السوفالدى و الاوليسيو كعلاج فهو مناسب للمرضى و تكون نسب الشفاء معه مرتفعة ، كما أن دواء الاوليسيو يستخدم فى علاج المرضى المنتكسين للهارفونى و الدكلانزا.

شارك الموضوع على مواقع التواصل الاجتماعي: [DISPLAY_ULTIMATE_SOCIAL_ICONS]
الزوار يشاهدون الان